دردشـة ومـنـتـديـات بـنـت فـلـسـطـيـن
لحظه منيح انكو وصلتو اهلا وسهلا بالحامل والمحمول والله ونورتو فوتو وسجلو عنا عشان نتعرف عليكو اذا صرتو مسجلين ادخلو على دخول وفوتو عبل ما القهوة تكون جاي للمعلومه الي مسجل بشوف اشياء اكتر وعندو امتيازات اكتر هون يعني من اهل البيت فحياكو الله واهلا وسهلا ببنت فلسطين تفضلو عالصالون

دردشـة ومـنـتـديـات بـنـت فـلـسـطـيـن

شـبـكـة دردشـة ومـنـتـديـات بـنـت فـلـسـطـيـن تـرحـب بـجـمـيـع زوارهـا وتـدعـوكـم لـلانـضـمـام الـيـنـا وأهـلا وسـهـلا بـكـم بـيـنـنـا
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  دخولدخول  game  
اهلا وسهلا بجميع اعضائنا نتمنى ان ننال اعجابكم ومرحبا بكم بمنتديات بنت فلسطين بالشكل الجديد نرجو ان تسعدو وتقضو اجمل الاوقات معنا
وقال صلى الله عليه وآله وسلم من قال سبحانك ظلمت نفسى وعملت سوءاً فاغفر لى فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت غفرت له ذنوبه ولو كانت كمدب النمل وروى أن أفضل الاستغفار اللهم أنت ربى وأنا عبدك خلقتنى وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علىّ وأبوء بذنبى فقد ظلمت نفسى واعترفت بذنبى فاغفر لى ذنوبى ما قدمت منها وما أخرت فإنه لا يغفر الذنوب جميعها إلا أنت روت عائشة رضى الله عنها أنه صلى الله عليه وآله وسلم قال اللهم اجلعنى من الذين إذا احسنوا إستبشروا وإذا أساءوا إستغفروا قال خالد بن معاذ يقول الله عز وجل: إن أحب عبادى إلىّ المتحابون بحبى والمتعلقة قلوبهم بالمساجد والمستغفرون بالأسحار، أولئك الذين إذا أردت أهل الأرض بعقوبة ذكرتهم فتركتهم وصرفت العقوبة عنهم وقال قتادة رحمه الله القرآن يدلكم على دائكم ودوائكم.. أما دائكم فالذنوب، وأما دوائكم فالاستغفار وقال على كرم الله وجهه العجب لمن يهلك ومعه النجاة.. قيل وما هى؟ قال: الإستغفار وكان يقول كرم الله وجهه ما ألهم الله سبحانه عبداً الإستغفار وهو يريد أن يعذبه وقال بعض العلماء العبد بين ذنب ونعمة لا يصلحهما إلا الحمد والإستغفار وقال الفضيل رحمه الله الإستغفار بلا إقلاع توبة الكذابين وقال بعض الحكماء من قدم الإستغفار على الندم كان مستهزئاً بالله عز وجل وهو لا يعلم وسمع إعرابى وهو متعلق بأستار الكعبة يقول اللهم إن إستغفارى مع إصرارى للؤوم، وإن تركى إستغفارك مع علمى بسعة عفوك لعجز، فكم تتحبب إلىَ بالنعم مع غناك عنى، وكم أتبغض إليك بالمعاصى مع فقرى إليك، يا من إذا وعد وفّىَ وإذا أوعد عفى، أدخل عظيم عفوك يا أرحم الراحمين
اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار . اللهم إني أعوذ بك من الفقر ، والقلة والذلة وأعوذ بك من ان أَظلِم أو أُظلَم . يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك.
تم فتح باب الترشيح للاشراف على المعنيين بالاشراف ان يتقدمو بطلب للادارة في قسم الاشراف وشكرا لكم
قال صلى الله عليه وآله وسلم من أكثر من الاستغفار جعل الله عز وجل له من كل هم فرجاً ومن كل ضيق مخرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب
ندعو جميع الزوار والاعضاء للتسجيل والاستمتاع معنا بميزاتنا وخدماتنا واهلا وسهلا بكم في منتدياتنا
قال صلى الله عليه وآله وسلم إنى لأستغفر الله تعالى وأتوب إليه فى اليوم سبعين مرة هذا مع أنه صلى الله عليه وآله وسلم غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر
جديد وحصري لدينا فقط على بنت فلسطين ترقبو نتائج الثانويه العامة(التوجيهي) فور الحصول عليها
قال صلى الله عليه وآله وسلم ومن قال حين يأوى إلى فراشه أسغفر الله العظيم الذى لا إله إلا هو الحى القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفر الله له ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر- أو عدد رمل عالج أو عدد ورق الشجر أو عدد أيام الدنيا
قم الان بالتسجيل على بنت فلسطين و ابدأ باضافة اعلانات مجانية فى السيارات,الاليكترونيات,الموبايلات والكثير على اكبر مبوبة للاعلانات المجانية فى الشرق الاوسط

شاطر | 
 

 هل انت مستعد لهذا الشهر الفضيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعودي ولي الفحر
الشخصيات المهمة
الشخصيات المهمة


ذكر
عدد الرسائل : 152
العمر : 26
الميزة : انا انتمي الى عائلة دردشة ومنتديات بنت فلسطين
مزاجي :
القوانين :
درجات العضو :
100 / 100100 / 100

. :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3296
تاريخ التسجيل : 29/07/2009

البطاقة الشخصية
بطاقة الشخصية: عضو

مُساهمةموضوع: هل انت مستعد لهذا الشهر الفضيل   السبت 15 أغسطس 2009 - 5:38

إن شهر رمضان شهر الخير والإقبال على الله سبحانه وتعالى، فكان -صلى الله عليه وسلم- إذا دخل رجب دعا الله أن يبلغه شهر رمضان فيقول: "اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبَلِّغنا رمضان"؛ وذلك حبًّا وكرامة لرمضان. وكان من هديه -صلى الله عليه وسلم- أن يستقبل كل شهر إذا رأى الهلال بالدعاء والتوجه إلى الله؛ ففي الحديث الصحيح عن طلحة بن عبيد الله عن أبيه عن جدّه عن رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: أنه كان إذا رأى الهلال يقول: "اللهم أهلَّه علينا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام، ربي وربك الله".
ومن دعائه كذلك إذا رأى الهلال أن يقول: "هلال خير ورشد، هلال خير ورشد، آمنت بالله الذي خلقك "ثلاث مرات" الحمد لله الذي ذهب بشهر كذا "ويذكره" وأتى بشهر كذا "ويذكره".

ومن جاءه رمضان، عليه كذلك أن يشمِّر عن ساعد الجد والاجتهاد وأن يعلن التوبة لرب العباد؛ لقوله تعالى: "وَتُوبُوا إِلَى اللهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُون".

والتوبة واجبة من كل ذنب في كل وقت، وهي في رمضان أوجب وأولى؛ حتى يدخل الشهر وقد عزم على ترك المعاصي وندم على تفريطه وما أضاع من عمره ويؤكد عدم العودة إليها، فيستفيد من هذا الشهر المبارك فيحسن فيه العمل، ويحتسب فيه الصيام لربِّه عساه أن يكون ممن قَبِلهم الله وأعتقهم من النار، وغفر لهم ما تقدم من ذنبهم.

وعلى المسلم الذي أساء وفرَّط في بعض عمره ألا ييئس من قبول توبته، فإن الله أكرم من أن يَرُدَّ سائله، فعن أبي موسى الأشعري -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "إن الله تعالى يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل، حتى تطلع الشمس من مغربها".

ويقول الشاعر:

إنَّ رمضانَ مزرعـةُ العِبـادِ لتطهير القلوبِ مِنَ الفَسادِ
فَـَأِّد حقوقَـُه قَـولاً وفِعْـلاً وزَادُك فاتَّخِذْهُ إلى المَـعادِ
فَمَنْ زَرَعَ الحُبوبَ وما سَقاها تَأَوَّه نَادِمًا يومَ الحصــادِ

فخير الزاد ليوم القيامة أن يتوب المرء من خطاياه، وأن يعزم على الخير، ويقدم على ربه بقلب سليم، ويستفيد من صيام هذا الشهر وقيامه؛ رغبة بثواب الله وخوفًا من عقابه.

والصيام فُرِض على المسلمين قبل الجهاد، وما ذلك إلا ليكون المقدمة لتعويد النفس على الصبر والاحتساب، وتوطينها على المجاهدة والاجتهاد، ففيه يصوم المؤمن عن المفطرات المادية ويكبح جماح النفس الرديّة، ويخذل عدو الله الشيطان ومن والاه، فإن سابه أحد أو نال منه أو انتقصه قال له رادعًا "إني صائم"، وخاطب نفسه مخلصًا "إني صائم"؛ فيفوز بتمام الصوم ويكسب جزيل الأجر.

وشهر رمضان يزهو بفضائله على سائر الشهور، فهو شهر الصبر والمصابرة، والجهاد والمجاهدة، وهو يرمض الذنوب ويحرقها فلا يُبقي لها أثرًا، وفيه تكتحل أعين العابدين بالسهر لنيل خيره، والظفر بجزيل ثواب أيامه وقيامه، يضرعون إلى الله فيه؛ لأن أبواب الرحمة فيه مفتوحة، والشياطين ومردة الجن مصفدة، كل خير فيه يفضل مثله في غيره.

فيه ليلة خير من ألف شهر، المحروم من حرم خيره، وتركه وودَّعه ولم يُغْفر له، والسعيد من صامه إيمانًا واحتسابًا؛ فكانت المغفرة ختامًا له، جزاء حبس النفس عن الهوى والشهوة، وصبرها على ألم الجوع وحرقة العطش.

وجدير بالمسلم في هذا الشهر الكريم أن يكون له برنامج عمل، تلك هي خطواته:
1 - التوبة النصوح باب الفلاح، ومن شروطها الإقلاع عن الذنب، والندم عليه، وعدم العودة إليه، والعمل الصالح مع الإيمان، ثم رد الحقوق المادية والمعنوية إلى أصحابها.
2 - الصبر إيمانًا واحتسابًا مع حفظ السمع والبصر واللسان عن المحرمات.
3 - قيام الليل إيمانًا واحتسابًا مع التدبر والخشوع.
4 - المحافظة على صلاة الجماعة في المسجد.
5 - الحرص على الصف الأول وشهود الأذان وتكبيرة الإحرام مع الإمام.
6 - المحافظة على السنن الرواتب.
7 - المداومة على صلاة التراويح وصلاة الشفع والوتر.
8 - التبرع بإفطار صائم أو أكثر كل يوم.
9 - تقديم صدقة لمسكين أو محتاج كل يوم.
10 - عيادة مريض - صلة رحم - تشييع جنازة، كلها سنن ثوابها عظيم وخيرها عميم.
11 - قراءة ثلاثة أجزاء من القرآن الكريم أو جزء على الأقل يوميًّا.
12 - المحافظة على أذكار الصباح والمساء مع لزوم ذكر الله في كل حال.
13 - صلاة الضحى.
14 - صلاة ركعتين بعد كل وضوء.
15 - حضور دروس العلم.
16 - تعلم باب في الفقه كل يوم.
17 - حفظ بعض آيات القرآن يوميًّا.
18 - حفظ حديث أو أكثر يوميًّا.
19 - قراءة مختصر في السيرة النبوية ومختصر في العقيدة.
20 - التبكير في الساعة الأولى لصلاة الجماعة.
21 - القيام بواجب الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
22 - الكرم والبذل والسخاء في هذا الشهر.
23 - أداء العمرة في هذا الشهر؛ فالعمرة فيه تعدل حجة مع النبي صلى الله عليه وسلم.
24 – الدعاء عند الإفطار بجوامع الكلم.
25 – المسارعة إلى إصلاح ذات البين.
26 – نصرة المسلمين المجاهدين.
27 – تعجيل الفطور وتأخير السحور.
28 – بر الوالدين الموتى والأحياء.
29 – القيام والاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان.
30 – صلاة العيد التي يشهدها المسلمون.
31- صيام ستة
من شوال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دموع فلسطين
نائبة المدير
عضو من اعضاء الادارة
نائبة المدير  عضو من اعضاء الادارة


انثى
عدد الرسائل : 494
العمر : 27
الميزة : الحرية كالشمس يجب أن تشرق من كل نفس.
مزاجي :
القوانين :
درجات العضو :
100 / 100100 / 100

. :
السٌّمعَة : 18
نقاط : 4300
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

البطاقة الشخصية
بطاقة الشخصية: الادارة العامة

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مستعد لهذا الشهر الفضيل   الأحد 16 أغسطس 2009 - 0:01

مشكور يعطيك العافية

_________________


غدا" نمضي ويتبعنا الرحيل.......ولا يبقى سوى الذكرى بديل
غدا" نمضي وفي العيون دموع......تبوح بكل ما قلنا وما قيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل انت مستعد لهذا الشهر الفضيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دردشـة ومـنـتـديـات بـنـت فـلـسـطـيـن :: المنتديات العامه :: منتدى الثقافه الإسلاميه-
انتقل الى:  
:الأســـــم
:كلمة السـر
 تذكرنــي؟
 

IP

الساعة الأن بتوقيت (أسم بلدك)
جميع الحقوق محفوظة لـدردشـة ومـنـتـديـات بـنـت فـلـسـطـيـن
 Powered by RoYaL ArGooV ®bnt-pal.yoo7.com
حقوق الطبع والنشر©2013 - 2008